مقالات

القيادة والرئاسة والفرق بينهما....

لقد عُّرِّفت كلمة "القيادة" فى أدبيات السياسة بأنها القدرة على توليد الثقة فى أحقية وصلاح الأهداف التى ينادى بها القائد، وعلى إظهار الشجاعة لتنفيذ تلك الأهداف، وجعل عدد أنصار القائد الملتزمين والمقتنعين برؤيته يزداد و يتسع.. هذا التعريف - رغم كونه محل إجماع - لا يكفي للتمييز بين "القيادة" (leadership) و "الرئاسة" (présidence).

عبد الناصر وثورة 23 يوليو أمة تلد القمم (ح1) / باباه ولد التراد

يعتبر جمال عبد الناصر رمزا للوحدة العربية والكرامة الإنسانية ، وقائدا بارزا لحركات التحررفي جميع أنحاء الوطن العربي وإفريقيا، وبطلا فذا أضفى شعورا في أمته بالقيمة الشخصية والعدالة الاجتماعية ، والكرامة الوطنية ، وفي عهده ارتبطت شعارات الكفاح من أجل حرية الجماهير العربية بكافة فئاتها،

ولد محم / لايعقل ان يهان رئيس الجمهورية ورموز الدولة

التجريح والإساءة إلى أي كان جريمة يعاقبها القانون وليس في ذلك أي جديد، والتخصيص المتعلق برموز الدولة كالدين ووحدة المجتمع، والعلم الوطني الذي يرمز للدولة، ورئيس الجمهورية الذي يجسدها، هو أمر في غاية الأهمية، فلا يعقل أن نتفق جميعا على إقامة دولة نحتمي بها وتشكل أسمى تجسيد لوجودنا وهويتنا الوطنية، ثم نقوم بازدراء رموزها التي هي رموزنا.

ولد محم يفتح النار على الاسلاميين ويضع النقاط على إخفاقاتهم

أعتبر أننا كأشخاص آمنا بالمشروع الإسلامي، وبغض النظر عن مواقعنا ومواقفنا، أن من حق الآخرين علينا أن نتصارح ونتحدث أمامهم بوضوح وشفافية عن هذه التجربة نقدا وتقييما، باعتبارها تجربة ممتدة في الزمان والمكان لا تتوقف إلا بتوقف حركة الإنسان على هذه الأرض، ولا تختص بأشخاص ولا جماعات، ولا ينالهم منها إلا ما أدوا وقدموا، ومدى اقترابه من الأصل والمثال أو ابتع

وكيل الجمهورية يكتب ..خَلُّوا بَيْنَ البَعْلَاتِيَّة وأهل البَعْلَاتِيَّة..

من المحكي المتداول في بتلميت أن رجلا ينحدر من إحدى مناطق موريتانيا الأخرى، جاء إلى المدينة زمن الاستعمار، واحترف سرقة الإبل..
بعد عمليات عديدة، وشكايات كثيرة، جرى تعقبه وتوقيفه، وأُودِعَ السجنَ على المرتفع الغربي..

بعد الإفراج عنه المخرج عبد الرحمن احمد سالم يكتب ..هذه لحظة مرت

شكرا أولا لمستحق الشكر، العدل، عالم السرائر.

شكرا للفيف من المحامين، هبوا نصرة ودفاعا منذ اليوم الأول، بمحض إرادتهم وتطوعا منهم.

شكرا لأحباب اتصلوا منذ اللحظة الأولى بمحامين آخرين وتولوا أتعابهم.

شكرا لأحباب اتصلوا منذ اللحظة الأولى بالعائلة وعرضوا ووفروا دعمهم المعنوي والمادي.

توضيح واعتذار حول التسريب / بيان من نقيب الصحفيين

بعد التسريب الصوتي لحديث ثنائي جرى بيني وبين أحد الإخوة بشأن انتخابات نقابة الصحفيين والذي تم تسريبه من قبل أحد المرشحين المتنافسين معي فى الوكالة الموريتانية للأنباء وبما أن التسريب تعرض في بعض أجزائه للمعالجة والفبركة وتم استغلاله بشكل سيء وخبيث أردت أن أوضح ما يلي:

عن الزيارات الرئاسية والاستبقالات الشعبية (*)

مع كل زيارة رئاسية داخل البلاد، يتجدد حديث "خصوم السياسة " عن هذه الزيارات مصنفينها طقسا كرنفاليا ومظهرا سلبيا سيئا لصيقا بالأنظمة السابقة، آن وقت القطيعة معها.

الصفحات