نيويورك على "الطرف الآخر" من كورونا.. ما الخطر الآن؟

اثنين, 06/29/2020 - 18:59

توفى 5 أشخاص، السبت، من جراء فيروس كورونا في ولاية نيويورك الأميركية، وهو عدد الوفيات الذي وصفه الحاكم أندرو كومو بـ"أقل عدد لدينا منذ بدأ ( التفشي) هذا".

وتقارن وفيات السبت بـ 13 حالة وفاة يوم الجمعة، مع استمرار انخفاض عدد الوفيات بسبب الفيروس في الولاية.

وخلال ذروة الوباء في أبريل الماضي، كان ما يقرب من 800 شخص يموتون في اليوم بسبب فيروس كورونا.

وقال كومو في مقابلة مع برنامج "واجه الصحافة" على شبكة إن بي سي: "نحن على الطرف المقابل تمامًا. لدينا أقل من 800 شخص في المستشفيات - وهو أقل عدد منذ بدأنا".

ومع ذلك، حذر الحاكم من أن الأعداد قد ترتفع مرة أخرى، إذا ما تخلى سكان نيويورك عن حذرهم، وفشلوا في اتباع متطلبات التباعد الاجتماعي ووضع الكمامات.

أخبار ذات صلة

 

كاليفورنيا تغلق حاناتها بعد "التفشي الجديد"

وقال كومو، وفق ما نقلت أسوشيتد برس: "أخشى الآن الانتشار من الولايات الأخرى لأننا دولة واحدة والناس يسافرون. أخشى أن معدل الإصابة في الولايات الأخرى سيعود إلى نيويورك ويرفع هذا المعدل مرة أخرى".

وسجلت الإصابات اليومية المؤكدة في الولايات المتحدة أعلى مستوى لها على الإطلاق عند 40 ألفا يوم الجمعة، مما دفع المسؤولين في تكساس وفلوريدا إلى عكس المسار، وإغلاق الحانات في الولايتين مرة أخرى.

وشدد وزير الصحة والخدمات الإنسانية الأميركي أليكس عازار على أن "الفرص تتضاءل" أمام الولايات المتحدة لاتخاذ إجراءات للحد بشكل فعال من فيروس كورونا.