من سيرة الزعيم احمدو ولد حرمة

أربعاء, 02/12/2020 - 12:04

وفي يوم 19/06/1956 يقيم مكتب المغرب العربي بالقاهرة احتفالا بمناسبة افتتاح مكتب موريتانيا برئاسة حرمة ولد بابانا و كنائب له اليسد سيسي زكريا كما حضر السيد حرمة ولد بابانا حفل الاستقبال الذي اقامه الحسن الثاني للشخصيات الرسمية في مصر
- 22/06/1956 الزعيم حرمة ولد بابانا يلتقي بالسيد احمد بن بلة احد قادة جبهة التحرير الوطني الجزائري .
- 30/06/1956 يتوصل الزعيم حرمة ولد بابانا ببرقية بإمضاء الدكتور عبد الكريم الخطيب يقول فيها ان السلطان محمد الخامس يستعجله القدوم فورا .
- الزعيم جمال عبد الناصر يرفض مغادرة الزعيم حرمة ولد بابانا الأراضي المصرية بسبب عدم الأمن على حياته نظرا للوجود الفرنسي القوي هناك .
- 05/07/1956 يستقبل جمال عبد الناصر السيد علال الفاسي الذي استطاع بعد جهد جهيد إقناعه بضرورة تواجد حرمة بالمغرب لسهولة القيام بالعمل المسلح انطلاقا من المغرب وصحراء مالي .
- 08/07/1956 يغادر الزعيم حرمة ولد بابانا القاهرة في طريقه للرباط عن طريق روما و مدريد و تطوان .
- 09/07/1956 يصل الزعيم حرمة ولد بابانا الرباط عن طريق البر قادما من تطوان برفقة الأمين العام للحكومة المغربية السيد امحمد باحنيني و نزل في فندق حسان .
- 11/07/1956 وفد مغربي كبير يقوده المهدي بن بركة و عبد الطيف بنجلون يقومون بزيارة ترحيبية لحرمة بفندق حسان بالرباط .
- السلطات الفرنسية توجه اتهام لحرمة باختطاف الضابط الفرنسي BLERNE الذي تم اختطافه بالجنوب المغربي و كذلك بإرساله لأفراد من جيش التحرير للسنغال بعد القبض عليهم بدكار و إيداعهم السجن .
- حرمة ولد بابانا يكذب الإتهامات الفرنسية و يبين ان وقت إختطاف الضابط الفرنسي كان متواجد بالقاهرة و ردا علي الأحداث بالسنغال قال ان كل ما هو خارج عن نطاق الكفاح بموريتانيا لا يهمه مطلقا .
هذه مجرد لمحة بسيطة مغيبة عن تاريخ البلد و عن رجل ملأ الدنيا و شغل الناس و هي مجرد إطلالة عاجزة . على حياة رجل تجاوز حدود القارة و العالم ليظل موقف البعض منه يذكرنا ببيت قالته العرب
لعمرك ما ضاقت بلاد بأهلها ********و لكن أخلاق الرجال تضيق .