واد يعود لبلاده لقيادة حملة الانتخابات التشريعية

خميس, 07/13/2017 - 11:21

عاد الرئيس السنغالي السابق عبد الله واد إلى العاصمة السنغالية داكار يوم الاثنين الماضي لبدء حملته للانتخابات البرلمانية التي جرت في 30 يوليو.

وقد استقبل واد من طرف حشد كبير من أنصاره في مطار ليوبولد سيدار سنغور.

بعد ذلك تجول، موكب واد في المدينة وزار معقل عمدة داكار خليفة صال الموجود في السجن منذ ثلاثة أشهر، في خطوة لإظهار تضامنه مع هذا الأخير، وذلك قبل أن يتوجه إلى حزبه ويلقى خطابا، هاجم فيه خليفته ماكي صال قائلا إنه لم ينجز شيئا خلال فترة حكمه.